-->
مشاريع بمساحة إجمالية تقارب 7.5 مليون متر مربع:
صندوق سامبا للاستثمار العقاري
يُطلق المزيد من المشاريع الاستثمارية
ديسمبر - 2008
أعلنت سامباكابيتال عن إطلاقها للمزيد من المشاريع الاستثمارية الخاصة بصندوق سامبا للاستثمار العقاري المتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية، الذي تم تدشينه مطلع عام 2007، كأول صندوق للاستثمار العقاري في المملكة، وذلك تحت مظلة لائحة صناديق الاستثمار العقاري الصادرة عن هيئة السوق المالية.
وأوضح الأستاذ عيسى بن محمد العيسى، رئيس مجلس إدارة سامبا كابيتال، أن مساحة مشاريع صندوق سامبا للاستثمار العقاري ازدادت خلال الفترة المنقضية من عام 2008م بمقدار ثلاثة ملايين وثلاثمائة ألف متر مربع وذلك من خلال تطوير سلسلة من المواقع الحيوية والاستراتيجية في مدينتي مكة المكرمة وجدّة في المنطقة الغربية، وفي مدينة الرياض في المنطقة الوسطى، ليصل إجمالي مساحة مشاريع صندوق سامبا للاستثمار العقاري إلى سبعة ملايين وخمسمائة ألف متر مربع تقريباً، تتراوح بين المشاريع التجارية والصناعية والسكنية، التي من شأنها تحقيق أهداف الصندوق الرامية إلى تنمية رأس المال على المدى المتوسط والطويل.
واستعرض العيسى المشاريع التي تمت المباشرة في تطويرها وتنفيذ البنى التحتية لها من قبل مجموعة عمر قاسم العيسائي والجهات التنفيذية والإدارية المشرفة على أعمال الصندوق، وتضم تلك المشاريع "مشروع ربوة مكة" بمساحة (مليون متر مربع تقريباً) الذي يقع على ربوة مرتفعة قريبة من الحرم المكي وعلى بعد دقائق منه، ويتوسط هذا المشروع عدداً من الأحياء السكنية والأسواق التجارية الحيوية كسوق الحجاز، والإسكان العام في مكة، ومخطط الحمراء ورابية ، وطريق أم القرى الذي يعد الشريان الرئيس المؤدي إلى الحرم الشريف. ويهدف المشروع إلى إقامة مخطط عمراني متميز ومتكامل يشتمل على جميع الخدمات والمرافق التي تضفي عليه طابعاً معمارياً مميزاً، ومزايا استثمارية عالية المستوى.
واشتملت مشاريع الصندوق في جدة على "مشروع صناعية جدّة" الذي يقع على مساحة (مليون متر مربع تقريباً) بين شارع الكورنيش وطريق الليث جنوب المدينة، وعلى مقربة من أبرز المصانع وكبار المشاريع الاقتصادية والاستثمارية، وسيتم تطوير هذا المشروع ليكون مؤهلاً لإقامة مشاريع صناعية ومستودعات. أما المشروع الثاني في جدة فهو مشروع "مستودعات النخيل" على مساحة (مليون متر مربع تقريباً)، ويتمتع بموقع استراتيجي مميز نظراً لقربه من المناطق الحيوية والخدمية، وانتشار المشاريع الصناعية والتجارية الأمر الذي تسبب في زيادة الطلب على الأراضي الواقعة في منطقة المشروع من قبل المستثمرين.
أما المشروع الثالث في جدة فهو مشروع "مخطط الأقصى" على مساحة (ستمائة وخمسين ألف متر مربع تقريباً)، وقد تمت المباشرة في تنفيذ الخدمات العامة الأساسية الخاصة بالمخطط إضافة إلى المرافق العامة والحدائق والمساجد والمواقف.
أما المشروع الرابع في جدة فهو مشروع "برج العيسائي"، وهو برج تجاري مكتبي مميز وعصري بمساحة إجمالية قدرها 17 ألف متر مربع من المباني على مدخل شارع الملك عبدالعزيز ومنطقة البلد عموماً في مدينة جدة. يتألف برج العيسائي من أربعة وعشرين طابقاً تضم مساحات مكتبية راقية وفسيحة وفخمة تتمتع بمناظر خلابة تطل على البحر والمدينة إضافة إلى ثلاثة أدور كمواقف للسيارات. وقد تم الحصول على موافقة الجهات المختصة على جميع الرخص والتصاريح اللازمة، وبحمد الله تعالى تم مباشرة أعمال حفر الأساسات.

أما المشروع الخامس في جدة فهو مشروع "برج الكورنيش 52" وهو معلم سكني فاخر على كورنيش جدة الشمالي على أرض بمساحة عشرة آلاف متر مربع على كورنيش جدة الشمالي بإطلالة على البحر الأحمر تخلب الأنظار. يتكون "كورنيش 52" من اثنين وخمسين دوراً من الشقق السكنية الفاخرة بخصوصية مطلقة وراقية إلى أبعد حدود الخيال بتصاميم عصرية فخمة تتضمن تجربة سكنية فريدة خاصة ومميزة لتأمين أفضل متطلبات الحياة العصرية، وتتيح مساحة الأرض والفراغات المتوفرة ومساحات المباني مجموعة متكاملة من الخدمات الترفيهية والاجتماعية الراقية، تشتمل على مسابح متعددة ونادي رياضي، بكامل خدماتهما لكل من النساء والعائلات، باستقلالية تامة، وملعب لكرة المضرب وحدائق خلابة وصالة فسيحة متعددة الخدمات لمختلف المناسبات الاجتماعية. ويجري حالياً التجهيز للبدء في المشروع
واشتملت مشاريع الصندوق في الرياض على مشروع بمساحة (ثلاثة ونصف مليون متر مربع تقريباً)، ويتمتع المشروع بجاذبية استثمارية عالية لقربه من عدد من الأحياء السكنية والكثافة السكانية والمواقع الحيوية القائمة والمشاريع المستقبلية.
أما المشروع الثاني في الرياض فهو مشروع "السلي" على مساحة (مئتي ألف متر مربع تقريباً)، ويقع في حي السلي على شارع ابن ماجة وطريق جبل الرحمة مباشرة على مقربة من الطريق الدائري الجنوبي في جنوب شرق الرياض، ويتمتع بموقع استراتيجي مميز نظراً لقربه من المناطق الحيوية والخدمية، وانتشار المشاريع الصناعية والتجارية الأمر الذي يزيد من ارتفاع الطلب على الأراضي الواقعة في منطقة المشروع من قبل المستثمرين.
وبذلك يبلغ إجمالي مساحة مشاريع الصندوق حالياً ما يقرب من سبعة ملايين وخمسمائة ألف متر مربع وذلك بعد اكتمال بيع مشروعين في أواخر عام 2007 بمساحة اثنين ونصف المليون متر مربع هما أرض الجنوب ومخطط زهرة المنار.
وأكد العيسى أن جميع هذه المشاريع تتمتع بجاذبية استثمارية كبيرة وجدوى عالية، من شأنها أن تعزز من استثمارات الصندوق وعوائده على المستثمرين، لافتاً أن تلك المشاريع تندرج ضمن استراتيجية استثمارية شاملة تستهدف تطوير سلسلة من المشاريع العقارية الواعدة في مناطق المملكة الأخرى والتي سيتم الإعلان عنها في وقت قريب بإذن الله.

يذكر أن "صندوق سامبا للاستثمار العقاري" قد أُطلق في بداية عام 2007 محققا 40% عوائد للمستثمرين مقارنة بالمؤشر المعياري 20.43%، وذلك بالتعاون مع مجموعة عمر قاسم العيسائي المحدودة المتخصصة في الاستثمار والتطوير العقاري؛ كإحدى المنافذ والقنوات الاستثمارية التي توفرها سامبا كابيتال لتنمية مدخرات واستثمارات عملائها على المدى المتوسط والطويل، عبر استثمار أصول الصندوق بشكل أساسي في مشاريع تملّك وتطوير وبيع الأراضي السكنية والتجارية والصناعية، وتملك وتطوير وبيع المباني القائمة، إلى جانب الاستثمار في أسهم الشركات العقارية المدرجة في سوق الأسهم المحلية، والاستثمار في حقوق ملكية خاصة في شركات سعودية عقارية مساهمة قبيل مرحلة الاكتتاب العام.